أهالى دار السلام.. غضب وحيرة بين السائقين والحكومة

الأحد 06 يوليو 2014 07:10 ص
image
حالة من الغضب تحيط أهالى دار السلام بسبب إرتفاع أسعار المواصلات، بعد قرار الحكومة رفع أسعار المواد البترولية. وأصر السائقون على رفع الاجرة من مساء يوم السبت، فارتفعت أجرة الميكروباض من دار السلام الى السيدة زينب والجيزة لتصبح جنيه ونصف بدلا من جنيه، ومن المطبعة الى كوبرى دار السلام لتصبح جنيه بدلا من 50 قرش، ومن كوبرى دار السلام إلى فايدة كامل لتصبح جنيه ونصفبدلا من جنيه. وجاءت تلك الزيادات لتخالف تصريحات الدكتور إبراهيم محلب، رئيس الوزراء، في قناة "الحياة" والتي أكد فيها ان الاسعار ستبقى كما هى ومن يخالف ذلك من السائقين ويتم البلاغ عنه سيدفع غرامة 10 الاف جنيه وسحب السيارة منه.