يوم رياضي لأبطال التغيير بعزبة خير الله

الاثنين 05 فبراير 2018 04:26 م
مجموعة من الأطفال يلتقطون صورة تذكارية مع أحد الميسرين
داخل أسوار مساحة فارغة يتخذها البعض ملعباً لممارسة لعبة كرة القدم، في منطقة عزبة خيرالله بحي مصر القديمة جنوب القاهرة، نظمت منظمة بلان أنترناشونال بالتعاون مع جمعية النور، يوميًا رياضيًا لتطوير مهارات الأطفال الحياتية والإبداعية وتطوير ذاتهم، صباح الخميس1 فبراير الجاري، ضمن برنامج أبطال التغيير بمشروع تنظيمات شباب، كما أطلقت عليه المنظمة .

فرحة كبيرة رسمت على وجوه الأطفال، مع سماع عدد من الموسيقى والغناء، ووضع بالونات هوائية فوق أسوار الساحة،فيما  قالت "رضا وحيد"، إدارية مشروع تنظيمات شباب، أن فئة العمل تتم مع نشء من سن 14 إلى 18 سنة، ونعمل على تغيير سلوكيات الأطفال وتنمية مهارات وإبداعات الأطفال والمهارات الحياتية .
 
وأضافت"وحيد" أن المشروع يعمل في 5 أماكن مختلفة داخل محافظة القاهرة، وتقع عزبة خيرالله ضمن هذه المناطق بالتعاون مع جمعية النور .
""بدأت مع بلان من صغري وكنت طفل لحد ما بدأت أطور من نفسي في بلان مع تزايد سني ووصلت دلوقتي لأني بقيت مسئول عن التصوير وميسر بشتغل مع الأطفال"، كلمات عبر بها "عمرو رمضان زكي" عن تواجده ودوره كميسر في اليوم الرياضي، والذي ساعد من خلال قيامه بالأنشطة المليئة بمهارات تنمية مهارات الأطفال المشاركين .
وأوضح "زكي" إنه العمل مع الأطفال يهدف لمساعدتهم في تنمية قدراتهم ومهاراتهم الحياتية والإبداعية مثل الرسم والتصوير وغيره من الأنشطة الفنية المختلفة.
"في اليوم الرياضي بنبدل مجموعات الأطفال مع الميسريين علشان كل ميسر مننا ممكن يكتشف موهبة مختلفة داخل الطفل، ومن هنا بنبدأ نأهله لتطوير ذاته ونساعدة يطور من المهارة دي"، هكذا قال "ذكي" معبراً عن أهمية وضرورة اليوم الرياضي في هذا المشروع .
ومن الأطفال المشاركات ببرنامج أبطال التغيير قالت "يارا ياسر"، 16 عاماً، أنها تعلمت في هذه البرنامج العديد من المهارات الحياتية قائلة "أتعلمت أزاي أعرف حقي وأزاي أخده، وعرفت أحدد المشاكل اللي بتواجه المجتمع بتاعي وأحلها" .
ترى "يارا" إنها كانت تواجه مشكلة أسرية في تعاملها مع أشقائها في المنزل وتوضح حديثها :”كنت بخاف أتعامل مع أخواتي في البيت ودلوقتي بقيت أعرف أزاي أكلمهم وأتعامل معاهم" .وترى أن هذا ما تعلمته نتيجة مشاركة أعمار وفئات مختلفة بالمشروع وتواجد ولاد وبنات .
وأضافت "انا كنت متوقعة أقل من اللي شوفته هنا بكتير ولما جيت لقيت أني بقدر أعبر عن اللي جوايا بالرسم وأزاي أعرف أعمل مجسمات وأنا بحب أني أعملها وقدرت أنمي من مهاراتي وقدراتي".