الحلم والهدف

الثلاثاء 10 يناير 2017 01:16 م
image
فرق كبير بين الحلموالهدف، كل منا لديه حلم، ويعتقد أنه هدف. وعند سؤال أحد: "هل لديك حلم؟"، يجيب: "نعم"، ولكنه وغيره على الأقل من وجهة نظري، لايعلمون أن ما لديهم مجرد أحلام. على سبيل المثال عندما يقول أحد: (أتمنى أن أمتلك شركة إعلانات"، أتمنى أن أذهب للجامعة في موعدي، أتمنى أن أصبح ذو نفوذ) فهو هنا يتحدث عن حلمه وليس هدفه. ليبقى السؤال هنا هو "كيف نحول الحلم إلى هدف نسعى للوصول إليه؟." أرى أن أي شئ تتمناه عزيزي القارئ هو "حلم" حتى يكتب على الورق، فيتحول إلى "هدف" ينقصه بعض الخطوات من وجهة نظري هي: الخطوة الأولى: اختر هدف يمكنك تحقيقه، دون أن تبالغ في تحقيقه، فقط كن واقعي. الخطوة الثانية: التزم بتنفيذ هدفك بكتابته على الورق، "عشان توصل متأجلش أي حاجه". الخطوة الثالثة: حدد فترة زمنية لتحقيق هدفك، لتتمكن من قياس المجهود المبذول، لتعرف هل وضع في مكانه الصحيح أم لا. الخطوة الرابعة: ضع خطة تفصيلية تحقق هدفك. الخطوة الخامسة: قم بأي حركة كل يوم تقربك من هدفك. الخطوة السادسة: استمر في تنفيذ ما حددته على الورق، ولا تستسلم أبدًا، وإن لم تصلح خططتك ضع خطة جديدة. كل ما سبق لن يؤدي إلى أي نتيجة إن لم يتضمن عنصرين أساسيين، الأول: الدافع، فعلى سبيل المثال إن سألنا أحد لماذا نأكل؟ دون تفكير سنجيب: لأننا نشعر بالجوع. وهذا ما اقصده بالدافع، لذا يجب أن يكون هناك دافع لتحقيق هدفك، والدافع يشكل العنصر الثاني وهو: الرغبة. على سبيل المثال السيارة لا تتحرك من مكانها دون وقود، والرغبة هنا تمثل الوقود الذي يدفعك لتحقيق هدفك. لاتعتمد في حلمك على شخص، أو رأي أحد أيًا كانت هويته، إن لم يكن هدفك نابع من داخلك، لن تجد وقود "رغبة" في تحقيقه، وإن حالفك الحفظ وحققته لن تشعر بفخر لأنه لم ينبع من داخلك. ولك في الطلاب الذين يذاكروا من أجل الالتحاق بإحدى كليات القمة، إرضاءً لأسرهم، مثال قوي. هل تتوقع عزيزي القارىء أنهم يشعرون بسعادة بعد إلتحاقهم بتلك الكليات، من وجهة نظري لا. لأنها لم تكن هدفهم. تذكر دائمًا إن لم يكن لديك هدف أنك ترس في ماكينة تنفيذ حلم شخص آخر. ولا تيأس أبدًا لأن "توماس ألفا أديسون" لم ييأس رغم كل المعوقات، وتمكن في نهاية الأمر من اختراع المصباح الكهربائي، بعد 999 محاولة. كن على يقين أن ما تفعله بنفس الخطوات السابق ذكرها، سيؤدي بك لنفس النتيجة، وإن فشلت مرة، حاول مرة أخرى بخطوات جديدة، تساعدك على تحقيق هدفك.

موضوعات متعلقة