لا يحقق الأحلام

الاثنين 31 أكتوبر 2016 08:23 ص
image
كل يوم استيقظ من النوم أرى أمى دائما ف وجهى غالبا تكون ف المطبخ لطهى الطعام وأما تكون فى أى غرفة تنظفها وعندما بدأت أفهم وأصل إلى سن الخمسة عشر عام سالت امى يوما ما سؤال " لماذا لا تعملى يا امى ؟ " كان سؤال من جعل امى وجهها وملاحمه يتقلب راس على عقب وقد بدا الحزن على ملامحها وقالت بكل حزن "لم اعمل لان كنت اريد ان اهتم ببيتى واولادى " ولكن انقلب الحديث فجاة من عمل امى الى الطهى والى احاديث اخرى لا اعلمه ولكن امى كانت تريد ان لا تفتح هذا الموضوع دائما , وبعد يومين سالت امى نفس السؤال ولم ترد فقط قالت لى وبعصبية شديدة بسبب سؤالى : " انا لم اعمل لان كان هذا طلب ولادك منذ فترة الخطوبة " ثم تركترنى وذهبت الى المطبخ لتكمل مسيرتها الحياتية. لم افكر كثير ولكن بعد اسبوعين خطر فى بالى جمالتها التى كانت " انا لم اعمل لان كان هذا طلب ولادك منذ فترة الخطوبة " قلت لنفسى لماذا امى رضت بهذا , والعمل ليس حرام او شىء غير قانونى ولكن فكرت اكثر وقلت "من التاكيد ان امى بهذه الطريقة لم تحقق حلمها ولم تعيش سنها فى العمل ولم .. ولم .. " . فى اليوم التالى استيقظت وجهزت شنطتى وكانت امى نائمة وكان ابى يجهز نفسه لذهاب الى العمل فسالت ابى نفس السؤال التى قمت بسؤاله لامى " لماذا لم تعمل امى " كان هدفى من هذا السؤال هو المعرفة من ابى اكثر لانى افهم ان ابى يقدر ان يقول لى الصواب وبطريقة افضل غير امى لان الولد بطبيعته يكون اقرب الى ابيه فرد ابى و وابتسم ابتسامة بسيطة جعلتنى ابتسم على ابتسامته : " امك تحبنى من قبل فترة الخطوبة فانا كنت اريد ان تعيش مكرمة فى بيتها وهى وفقت لانها تحبنى " ثم اكمل كلامه وقال لى " الحب لا يحقق الاحلام " ابتسمت له وقد فهمت الجملة والدرس من هذا الموضوع وشكرته وذهب الى المدرسة وكان لى دور هذا اليوم فى الاذاعة المدراسية فاخترت فقرة النصيحة وعندما كنت على المنصة الخاصة بمدراستى قلت وبكل ثقة وانا امسك بالميكروفون " الحب لا يحقق الاحلام " فكانت هذه هى نصيحتى ليوم الاربعاء فى الاذاعة المدراسية وكانت نصيحتى لكل شخص طوال حياتى انا عامر اخذت هذه النصيحة مبدأ فى حياتى منذ أن كنت في الخامسة عشر عاما ومنذ ان قال لى ابى ايها وانا حاليا 33 عام تزوجت من شهرين بعد ان حققت حلمى واصبحت دكتور فى الجامعة ودكتور امراض نفسية وامتلك عيادة ولازلت اقول حتى بعد موت امى وابى "الحب لا يحقق الاحلام"