أزمة " الأنابيب " تتجدد بدار السلام

الأربعاء 14 يناير 2015 03:00 م
image
تجددت أزمة إسطوانات الغاز " الأنابيب " بدار السلام ، مما أدى إلى تكدس الأهالي أمام مخزن الأنابيب بالمنطقة ،. وقالت إحدى بائعات الإسطوانات ، أن هذه المرة ليست أزمة في الغاز ، ولكن الطقس البارد أدي الي تجمد الغاز بالأنابيب، ويقوم المخزن بتحميل سيارة نقل الإسطوانات من المستودع كل يومين، بينما قال أحد البائعين ، إنه وجد أنابيب في المخزن ولكن المسئولون عنه رفضوا طرحها للجمهور ،حيث يحدث ذلك عادة في المخازن المحيطة بالمنطقة ، وأشار إلى أن الأنبوبة وصل سعرها لـ20 جنيه من المخزن ، وبسؤاله عن السعر الذي يبيع به الاسطوانة للجمهور رفض ذكره. ومن الجدير بالذكر ان سعر اسطوانة الغاز وصلت في بعض المناطق بالجمهورية الي مائة جنية للاسطوانة الواحدة.