أهالي المنصورة و كروت الشحن..بين المقاطعة و خفض الأسعار

السبت 01 أبريل 2017 05:22 م
image
"كله بالفلوس" كانت تلك كلمات أحد المهرجانات الشعبية الصادرة عن أحد التكاتك، وهو الشعار الذي رفعته شركات المحمول للاستمرار في تقديم خدماتها" حيث قامت كل شركات الاتصالات الثلاث برفع أسعار كروت الشحن، بعد تطبيق قانون القيمة المضافة ،فيما برر الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات ذلك بأنه تم حرصاً من الحكومة على التيسير على المواطنين ووقف حركة التزايد والغلاء. أهالي المنصورة أكدوا أن أسعار كروت المحمول أصبحت عبئاً ثقيلاً على الجميع ، حيث قال "محمد احمد"- 35عام- أصبح هناك ارتفاع كبير وملاحظ في أسعار كروت الشحن، والمواطن لا يستطيع العيش في ظل ها الارتفاع المبالغ فيه. وقال " يوسف جعفر"_ 15عام- يجب علينا مقاطعه شركات الاتصلات وعدم شراء كروت شحن الا عندما ينخفض سعرها من جديد. وأضافت"أم احمد"-بائعه في محل_ كروت الشحن تاتي من الشركات، والمناديب لدي تلك الشركات يؤكدون علي أن الزياده ليست منهم، بل من أصحاب الشركات. وأكد"أحمد محمود"_30عام_ أن هناك ارتفاع كبير في اسعار كل شئ وليس فقط في أسعار كروت الشحن فقط، ومن وجهه نظره يجب مقاطعه شركات الاتصلات وعدم شراء كروت الشحن. وأضاف"أحمد وجدي"_45عام_ أن كروت الشحن أصبحت أغلى من كليو الأرز، كيف يستطيع أي مواطن العيش في ظل هذا الغلاء المبالغ فيه. وقال" رامز أحمد"_40 عام_ الأسعارمرتفعة٫ و ليست أسعار كروت الشحن فقط، وأنا عن نفسي بدات في مقاطعه شركات الاتصلات منذ رفع أسعار الكروت.