طالبات "أنصاف سري" يطورن مكتبة المدرسة بـ"تدوير العلب الفارغة"

الخميس 16 مارس 2017 06:48 م
image
سعيًا لتطوير مكتبة مدرسة "أنصاف سري" الإعدادية بنات، وتحويلها لمكان أكثر جمالًا وراحة، بادر كل من (صباح أحمد، صباح محمد، نورهان أحمد) بإطلاق نشاط "تدوير العلب الفارغة" ضمن مبادرة تطوير المكتبة. وذلك بعد مشاركتهن في مبادرة "خليك مكانه" التي تهدف لخلق بيئة اجتماعية وتعليمية تعمل على تعزيز القدرات الإبداعية لطلاب المدارس الحكومية، وتمكين الطلاب المشاركين من ممارسة هذه المهارات والمعارف من خلال دعم تنفيذ عدد من المبادرات الطلابية التى تستهدف المجتمع المحلى. وتهتم أيضًا بصناعة جيل من المبدعين الاجتماعين القادرين على تغيير واقعهم الاجتماعى إلى الأفضل. تقول صباح محمد عبد النعيم، الطالبة بالصف الثاني الإعدادي، إن الهدف من النشاط تجديد المكتبة وتجميلها، وأن النشاط جعل المكتبة أكثر جمالا بالفعل. ساعدت مشاركة "صباح" بالنشاط على تقليل شعورها بالخوف، والتعاون أكثر مع زميلاتها، ترى "صباح" أن أفضل وسيلة للحفاظ على نتائج النشاط هي الاستمرار في تنظيم العلب التي تم تدويرها والحافظ عليها. تقول نورهان أحمد، الطالبة بالصف الأول الإعدادي، إنها شاركت في إطلاق النشاط لتصبح أكثر قدرة على التعاون مع زميلاتها، وتساهم في تجميل وتطوير المكتبة. وتتابع صباح أحمد سعيد، الطالبة بالصف الثاني الإعدادي، أنها شاركت بنشاط "تدوير العلب الفارغة" بهدف تجديد المكتبة وتدويرها، وأنها بالفعل أصبحت أجمل بعد تنفيذ النشاط. تعلمت "صباح" من خلال هذا النشاط مهارة جديدة لم تكن تعرفها من قبل، وعن أفضل وسيلة للحفاظ على نتائج نشاط "تدوير العلب الفارغة" تقول: "نحافظ على اللي عملناه عشان تفضل المكتبة جميلة ومتطورة". تقول شهد عبود، الطالبة بالصف الأول الإعدادي، إن نشاط "تدوير العلب الفارغة" جيد وساعد على تطوير المكتبة، وأنها ستشارك في المرة القادمة. وتضيف ملك محمود، الطالبة بالصف الأول الإعدادي، أن فكرة نشاط "تدوير العلب الفارغة" جميلة ومفيدة، وأنها ستساهم مع زميلاتها في الحفاظ على جمال ونظافة وتطوير المكتبة.