"الغضبان" : الهجرة النبوية أسست "دولة الإسلام" ونؤسس الآن "دولة العلم والعمل"

الخميس 21 سبتمبر 2017 03:37 م
جانب من احتفالية رأٍ السنة الهجرية ببورسعيد
نظمت مديرية أوقاف بورسعيد احتفاليه ليلة راس السنة الهجرية، بالمسجد العباسي، بحضور اللواء "عادل الغضبان"، محافظ بورسعيد، واللواء "أمجد عبد الفتاح"، مدير أمن بورسعيد، والمهندس "كامل أبو زهرة "، السكرتير العام للمحافظة، والشيخ "صفوت نظير "، مدير اوقاف بورسعيد .
بدأ الاحتفال بتلاوة ايات من الذكر الحكيم،  ثم تلي ذلك كلمة للشيخ "محمد الغرباوي"، مدير عام الواعظ ، وأعقبها كلمة الشيخ "صفوت نظير"، وكيل وزارة الاوقاف، والذي تحدث عن الدروس المستفادة من الهجرة النبوية ، وأثارها في حياة المسلمين، ومنها حب الوطن ،والتسامح الذي يدعو إليه الدين الإسلامي.
و وجه "عادل الغضبان"، محافظ بورسعيد، في كلمته، التهنئة لشعب مصر، وأبناء بورسعيد، والأمة الإسلامية، بمناسبة العام الهجري الجديد، متمنيًا أن يكون العام الهجري الجديد عام نمو وازدهار للأمة العربية والإسلامية وشعب بورسعيد، بقيادة الرئيس "عبد الفتاح السيسي" رئيس الجمهورية .
وأضاف "الغضبان" أن "الهجرة كانت مرحلة لتأسيس الدولة الاسلامية، وبناء الانسان ،ونحن الآن في مرحلة لتأسيس دولة جديدة قوية تحتاج إلى قيم وأخلاق وعلم وعمل".