تشميع 22 كشك من قبل الحي دون علم أصحابهم

الثلاثاء 11 أبريل 2017 02:43 م
image
كتبت - ميرنا تامر قام مسؤولو حي بورسعيد، يوم الثلاثاء الموافق 11 أبريل، بتشميع 22 كشك، وذهبت سيارات الحي "لودارات"، أمس الموافق الأثنين 10 أبريل، لتحطيم 22 كشك، حول حديقة "فريال"، دون سابق إنذار، ووقف سكان المنطقة أمام ذلك الأمر. كما ذهب أصحاب الأكشاك للجهات المعنية بالحي، سائلين عن السبب، فكانت الإجابة أن المحافظ يرغب في تطوير حديقة "فريال"، وإقامة مركز لمحاكاة تاريخ بورسعيد. مما دفع اصحاب الأكشاك للذهاب إلى مبنى الأمن الوطني، ثم المحافظة، وتواصلوا مع المحافظ مباشرة، الذي طمأنهم، قائلًا أن الأكشاك سيتم نقلها خلال شهر، وأنهم شباب مكافح، ولكن في اليوم التالي لحديثهم مع المحافظ تم تشميع الأكشام، وفقًا لقول محمود لبلب، أحد أصحاب الأكشاك المتضررين. وأضاف محمود لبلب: "بعد تشميع الأكشاك اكتشفنا إن المحافظة ما بلغتش حد، فتواصلنا مع نواب مجلس الشعب، ورئيسة الحي، والنهارده الحي دعانا لعرض أرائنا، ووعدونا بفتح الأكشاك، وإزالة الشمع عن الأكشاك بكرة، وإحنا في إنتظار تنفيذ الوعود".