"الغضبان": مشروعاتنا القادمة في حاجه لطلاب المدارس الفنية

الأحد 26 مارس 2017 12:56 م
image
كتب - رياض عادل قام اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد،بزيارة أحد مصانع الاستثمار في المحافظة، يوم الأحد الموافق 26 مارس، لمتابعة تدريب طلاب المدارس الفنية، وأكد خلال الزيارة على أهمية التدريب العملي على أرض الواقع، مشيرًا أنه توجد رغبة كبيرة لدى الطلاب للعمل في المصانع، والالتحاق بها، الأمر الذي يكسبهم ثقافة العمل مبكرًا، وهو ما سيعود عليهم بالنفع عقب التخرج. واطمئن المحافظ خلال الزيارة على أداء الطلاب أثناء الزيارة، وكذلك على طريقة عملهم، وتوفير كافة الأجواء المناسبة لتدريب الطلاب بصورة تساعدهم على تنمية مهاراتهم. وقال المحافظ أن طلاب المدارس الفنية، الذين يتم تدريبهم عمليًا، سيصبحون الأكثر طلبًا في السواق خلال الفترة القادمة، بفضل المشروعات العملاقة التي يتم إنشائها بجنوب بورسعيد، ودخول استثمارات عملاقة جديدة بـمليار و 600 مليون جنيه، تشمل صناعات تدخل للمرة الأولى بالمحافظة منها (تصنيع إطارات السيارات، صناعة جنوظ السيارات، واستخلاص الزيوت، وصناعة أواني الطهي). وأشار "الغضبان" أن تلك المشروعات تتطلب عمالة فنية ماهرة، وأن منطقة شرق بورسعيد تمثل قاطرة التنمية، حيث يجري العمل بها على إنشاء أكبر منطقة صناعية بمساحة 40 مليون كم مربع، لتضم كيانات اقتصادية وتجارية عالمية، ستكون في حاجه إلى جميع خريجي المدارس الفنية، الذين نعمل على تأهيلهم حاليًا، مؤكًا في نهاية حديثه أن تدريب الطلاب يتم وفقًا لرغبة الطلاب.