اليوم الثاني لفعاليات ملتقى طلاب الجامعات المصرية بحضور المحافظ

الأربعاء 22 مارس 2017 02:05 م
image
كتب - محمود رمضان تحت عنوان "مصر تتحدى الصعاب.. مصر الأمل".. شارك اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، والدكتور شمس الدين محمد شاهين، رئيس جامعة بورسعيد، طلاب 16 جامعة مصرية، مشاركين في فعاليات الملتقى الثاني لطلاب الجامعات المصرية. أكد محافظ بورسعيد خلال كلمته في الملتقى، أن جميع المسؤولين لا ينامون من أجل الشباب، خاصة أنهم يواجهون تحدي كبير وهو "تحدي الوقت"، ليسلموا الراية للشباب أفضل حالًا من الوضع الذي تسلمها فيه المسؤولين. وقال موجهًا حديثه للطلاب: "عايزين نسلم البلد للشباب وهي فيها مصانع وخير وعمار، إحنا خايفين على الهوية، خاصة إننا بنلقلد الغرب في كل حاجه، والغرب عايزين يقلدونا في عادتنا وأخلاقنا، فحافظوا على مصريتنا وهويتنا". وأضاف "الغضبان"، أن مصر تشهد في الوقت الحالي تنفيذ العديد من المشروعات التنموية العملاقة ببعض المجالات، وأن هناك مشروعات هامة ببورسعيد مثل: قاطرة التنمية لمصر من خلال إنشاء ميناء جديد، وتطوير أقدام وأعراق الموانىء المصرية، وغرب بورسعيد. ومن جانبه رحب الدكتور شمس الدين محمد شاهين، بمشاركة محافظة بورسعيد في اليوم الثاني للمتلقى قائلًا: لا تظنوا أن الكبار المتواجدين أمامكم على المنصة ولدوا كبارًا، ولكنهم كانوا مثلكم طلاب، تعلوا في مدارس مصرية، وجامعات حكومية، ونحن لا نريد جامعة من أجل التعليم فقط، لأن العلم موجود في الكتب والمواقع على شبكة الإنترنت، ولكننا نسعى للخورج بالجامعة إلى المجتمع لنتعاون معه، ونرصد احتياجاته ومشاكله، ونضع لها حلول علمية. جدير بالذكر أن الملتقى هو الثاني من نوعه في مصر، وتستضيفه الجامعة خلال الفترة من 21 إلى 24 مارس الجاري.