المخترع "عبد الرحمن عمران".. مخترع "الويندوز" المصري

الأربعاء 30 سبتمبر 2015 05:35 م
image
يوجد في أسوان العديد من الشباب بل والأطفال الأذكياء الذي يصل ذكائهم إلى درجة الإبداع ولكن لم يجدوا الفرصة للشهرة بعد، فتساعد الطبيعة في أسوان الطفل من الصغر على التفكير وسعة الأفق، و"عبد الرحمن عمران" هو أحد نشء أسوان المبدع فهو مبرمج متميز وعمره لا يتجاوز السابعة عشر عاما. ولد "عبد الرحمن عمران" في يوم 14 أبريل عام 1998 في محافظة أسوان، وهو يعاني من إعاقه بقدمه نتيجة نقص في نسبة الأكسجين أثناء عملية الولادة، تلقي تعليمه الابتدائي في مدرسة "الشهيد عبد الله محمود شحات"، وكان مغرم بتنفيذ كل التجارب المكتوبة في الكتاب المدرسي لمادة العلوم، وظهرت موهبته في المرحلة الثانوية بمدرسة "العقاد الثانوية بنين" وتلقى تشجيع كبير من معلميه، وكان لوالديه النصيب الأكبر في التشجيع حيث كانوا يوفروا له كل الإمكانيات المطلوبة، بل وأحيانا كان يضطر والده للسفر إلى الأقصر لشراء الأدوات التي يحتاجها "عبد الرحمن" في تنفيذ تجاربه، واشترك "عبد الرحمن" في مسابقات عديدة مثل مسابقه "انتيل ايسف" ومسابقة المخترع الصغير "IEEE" ومسابقة البرمجة الدولية. واستطاع "عبد الرحمن" أن يخترع نظام تشغيل للحاسب المزود بذكاء صناعي بحيث يساعد مرضي الشلل الرباعي والمكفوفين في التعامل مع الكمبيوتر، بحيث يمكن لمرضي الشلل الرباعي تحريك مؤشر "الماوس" بحركة العين ويتحكم به المكفوفين عن طريق الصوت بحيث يمكن أن يتكلم الإنسان معه مثل أي إنسان عادي . فحصل علي أكثر من ثلاثين شهادة تقدير من جهات مختلفة وحصل علي المركز الأول في مسابقة "المخترع الصغير" والمركز الأول على مستوي طلبة هندسة أسوان، كما حصل على جائزة مالية قدرها 1000 جنيه في مسابقة IEEE، وسيشارك في مسابقة "يوم الهندسة المصري". وواجه "عبد الرحمن" العديد من الصعوبات أثناء اختراعاته مثل الفشل والإحباط، ولكنه لم يستسلم وتحدى الإعاقة، فيتمني أن ينهض بمجال البحث العلمي في مصر ولديه الكثير لإفادة مصر.