سعاد ماهر .. اسم حفر على جدران كلية الآثار

السبت 23 أغسطس 2014 03:00 م
image
سعاد ماهر محمد يغفل عنها الكثير رغم أنها مؤسسة كلية الآثار وأول عميدة بها، ولدت سعاد فى محافظة أسوان فى 29 اغسطس لعام 1917 ، و نشأت فى أسرة متوسطة، وحصلت علي ليسانس الاداب قسم التاريخ من جامعه القاهرة، و فى عام 1946 سمح لها اهلها بإكمال تعليمها فى محافظة القاهرة، ثم استكملت مسيرتها العلمية وحصلت علي دبلومة الآثار الاسلامية من جامعة القاهرة فى عام 1949 ، واستكملت المسيرة عام 1954 ، وكان موضوع الرسالة "المنسوجات المصريه فى عصر الانتقال من الفتح الاسلامى وقيام الدولة الفاطمية" . أنشأت كلية الآثار وعينت عميدة بها عام 1974 ، وحتى عام 1977 ، وكرمت من الرئيس الراحل محمد انور السادات عام 1977 بوسام جمهورية مصر العربية من الطبقة الثانية. أضاف الدكتور محمد حسام عبدالوهاب عبدالرؤوف بكليه اثار جامعة هايدلبرغ بالمانيا على ما سبق ذكره بأنها أعيرت لكلية الآداب لجامعه الملك عبدالعزيز بجدة كأستاذة للدراسات العليا منذ 1977 وحتى1985 ، وكرمت بجائزة الدولة من الدرجة الاولى من المملكة العربية السعودية تقديرا لمؤلفاتها عن مكة والمدينة والفت كتاب "العمارة الاسلامية خلال العصور" والذي صدر عن دار البيان العربى بجدة فى عام 1985، واقامت مؤتمر البيزرة الدولة المنعقد فى مدينة أبو ظبى بدولة الامارات العربية المتحدة والفت بحثا بعنوان "البيرزة فى الفن الاسلامى" وتم تكريمها بدرع دولة الامارات العربية المتحدة. وعقدت الكثير من المؤتمرات منها مؤتمر المستشرقين –ميونخ بالمانيا الغربية ومؤتمر بغداد الدولى عن الحضارة الاسلامية والمهرجان الاسلامي الدولى للآثار الاسلامية المنعقد فى لندن والمؤتمر الدولى لترميم قلعه صلاح الدين الايوبى بالقاهرة، كما اشرفت على اعمال الحفائر بجامعة القاهرة كما ألفت اكثر من ثمانين مؤلفا عن الحضارة والآثار والفنون الاسلامية والقبطية. عملت بجامعه القاهره كأستاذ متفرغ حتى رحلت عام 1996 ، لتفقد أسوان ومصر نموذجاً راقياً للمراة العربية الحديثة