في حفل تكريم "الأم المثالية"بأسوان.. المرأه كل المجتمع

الأربعاء 29 مارس 2017 03:13 م
image
نظمت مؤسسة "معلمي أسوان الأحرار"، يوم 26 مارس، حفل لتكريم "الأم المثالية"، في حضور ممثل عن المؤسسة، والشيح محمد عبد العزيز، وكيل وزارة الأوقاف السابق، وأستاذ طه عبد الحليم، نائب رئيس بنك التعمير والإسكان، إضافة إلى ممثلي رابطة أبناء "توشكى"، ورابطة "عنيبة"، والأستاذ محمود هارون، نائبًا عن محافظة أسوان، والدكتور محمد المهدي، وأستاذ عبد الحي، منسق عام القبائل العربية، ووكيل وزارة التربية والتعليم، ووزارة الأوقاف، وعدد من المسؤولين التنفيذيين بمحافظة أسوان. بدأ حفل التكريم بتلاوة آيات القرآن الكريم، ثم تحدث الأستاذ خالد، أحد المسؤولين عن الحفل، عن حرص مؤسسة "معلمي أسوان الأحرار"، على تكريم الأم المثالية، لأنها تمثل قدوة للمجتمع. وتحدث الشيخ محمد عبد العزيز، عن فضل الأم، وأهمية رضا الوالدين، وأن النبي (ص) أوصى بالأم في الحديث الشريف قائلًا "أمك ثم أمك ثم أمك ثم أبوك"، وعن تمثيل هذا الحديث للتقدير الذي يجب أن تحصل عليه الأم، ودورها في تربية المجتمع، وبناء أجيال صالحة تعمر المجتمع. كما أكد نائب محافظة أسوان، الذي حضر ممثلًا للمحافظ، في كلمته أن المحافظة تهتم دائمًا بتكريم الأم المثالية، لأن الأم تضرب أروع الأمثال في التضحية والعطاء، لكونها الزوجة، والأم، والأبنة البارة. وأشار إلى أن الاحتفال بالأم يجب أن يتم يوميًا، وأهمية تقدير مكانة المرأه في عيدها، لأن الأم ليست نصف المجتمع بل كل المجتمع. وتحدث نائب رئيس بنك الإسكان والتعمير، في كلمته أن البنك يقدر المرأه، وحريص على المشاركة في الاحتفالية، كما أشاد بدور مؤسسة "معلمي أسوان الأحرار" في خدمة المجتمع والاهتمام بالمعلم. كما ضمت فعاليات حفل التكريم عروض فنية وموسيقية، بمشاركة أطفال مدرستي اللغات الفررنسية، والجبلاوي، الذين شاركوا بعروض توضح قيمة المرأه في المجتمع. ووسط مناخ من السعادة والبهجة، كرمت المؤسسة خلال الحفل عدد من الأمهات بمنحهم شهادات تقدير بقيمة 500 جنيه، ضافة إلى تكريمهن من قبل وكلاء الوزارات، وعدد من التنفيذيين والمسؤولين بالمحافظة. وأختتم الحفل بتأكيد مؤسسة "معلمي أسوان الأحرار"، على حرصها على تنظيم تلك الاحتفالية سنويًا، تقديرًا لما تقدمه الأم، والنجاحات التي تصنعها، شاكرين كل الحضور، والمسؤولين الذين شاركوا في الحفل، والأمهات المثالية. قالت صباح رشدي، إحدى الأمهات اللاتي تم تكريمهن خلال الحفل، لعين الأسواني: "الحفل والتكريم كانوا رائعين، وحسسني بالتقدير للمرأه وتضحيتها، وبعتبر التكريم النهارده وسام على صدري، أفتخر به. "بتمنى تكريم كل أم بجائزة الأم المثالية، تقديرا لعطائها وتضحياتها، لأنها بتربي وبتصنع أجيال ناجحة، وهي بتعتبر كل المجتمع".. هكذا عبرت أنعام محمد، إحدى الأمهات عن حفل التكريم ودور المرأه. أما وفاء عبد الله، 37 سنة، فرأت أن الحفل جيد جدًا، وأن فرحة الأمهات المكرمات جعلتها تشعر بأن بلدها لايزال بها الكثير من الخير.