سوء حالة شوارع أسوان

الأحد 26 نوفمبر 2017 07:38 م
image
أسوان بلد جميل، يعانى من بعض المشاكل، التي لو اهتم بها المسئولون والمواطنون لأصبحت أسوان أكثر جمالًا.
ومن بعض هذه المشاكل، القمامة وسوء أحوال المياه والصرف الصحي وتكسير بالشوارع الداخلية بالبلد، وهذا يرجع لعدم المتابعة وتخصيص الأموال التي يتم تحصيلها من المواطنين في غير الإغراض التي حصلت من أجلها.
فمثلا يتم تحصيل أموال لحساب النظافة على فواتير الكهرباء، مبلغ خمسة جنيهات، أي ما يقرب من حوالي 12 مليون جنيه شهريًان وكان يجب أن يخصص هذا المبلغ للنظافة.
ويعانى أيضا المواطنون من تكسير مواسير المياه والصرف الصحي، والتي تتسبب في إهدار للمياه النظيفة، وإتلاف وغرق الشوارع من مياه الصرف، وحل هذه المشاكل لا يتطلب إلا المتابعة وحسن الإدارة من المسؤولين.
كما أن المبالغ التي يتم تحصيلها لأجل استعدال ورصف الشوارع من جهات متعددة كالمرور  ومجالس المدنية لا تستخدم في تلك الأغراض، ومن أمثله ذلك يتم تحصيل مبالغ لأجل هذا الغرض على رخص السيارات بإدارات المرور المختلفة، وكذلك في مقايسات المياه ومقايسات الصرف الصحي التي يتم تحصيلها من المواطنين، كما يتم أيضا تحصيل مبالغ لأجل هذا الغرض عند تحصيل رسوم تراخيص البناء وتراخيص الهدم بالإدارات المحلية المختصة.
ومع كل ما يتم تحصيله تحت يد الشخص الاعتباري سواء العام أو الخاص، لا يتم صرف تلك المبالغ المحصلة لأجل الأغراض التي حصلت من أجلها.
والبعض يعلل ويقول "كله بيصب في وعاء واحد"، وهو الميزانية العامة، ولما تتطلب الحالة لتدخل لإصلاح ما يكون قد تلف، فيكون الرد "لا توجد ميزانية"، فأين الأموال التي تم تحصيلها؟

موضوعات متعلقة