الصاحب ساحب

الأحد 19 يونيو 2016 03:18 م
الصاحب ساحب دي حقيقة وأنا عمري ما كنت اتمني أصحاب أصدق منك او اقرب منك فى الضيقة ده لإنك مش بس صَديقة تشبهي للطيبه اللي فى أمي لما أغلط تزعلي و بتقسي وفى وقت ما أصالحك تنسيلي ولانك شيئ ماشي فى دمي انا فاكرك لما بتحكيلي وفى وقت زعلنا اما جيتيلي! والضحكه تخليني أدمع و الفرحة إن قولتي هنتجمع وغنانا العالي اللي مسمع ولا عمرك يوم زعلتيني ولا عمرك لحظه فارقتيني و فى وقت ما كله بينساني بلاقيكي أوام تفتكريني! كنتي بترسمي ويايا طريق وتقولي هنفضل برضو سوا بتخافي عليا وتبقي دوا كنا بنلبس نفس الألوان كنا بنتفاءل بكلامنا والفرحة فى عينِك لما تبان كنا بنكره يوم الجمعة لو بس عشان هيفرقنا.. ! كنا بنطمن بوجود بعض ومكنش في حاجه بتبعدنا كان كل ما نملك يتقسم بالنص و بالظبط ما بينا تفاصيل اتعاشت واتحفرت جوا قلوبنا..! تعرفي لو بعرف علم الغيب كنت احضن قلبك قبل ما اغيب إنما سيبتك يومها مشيتي على أمل إن إحنا هَنتلاقي وأكمن اللحظات دي بتبقه دايما مُره سيبتك تمشي واختارنا أنا وانتي منتودعش و رفضنا الحضن اللي ما شبعش..! و مشيت ومشيتي.. لكن مشاعرنا رفضت تمشي.. و قالولي فى يوم إنك موتي لا بعد الشر بعيد عنك.. كداب مين قال انك روحتي؟ إزاي وإنتي الساكنة فى قلبي وبتمشي فى روحي و شرياني إزاي موتي؟؟ ودي أول مره تفارقيني جسد مش روح..! طب بس تعالي ولو ثانية أنا نفسي أبوح.. طب حضن وداع وبعدين امشي انشاله إن كان ميشبعشي! طب لما ضروري إنك تمشي ليه روحتي لوحدك..سبتيني؟ ده الصاحب ساحب و انا عمري ما اتمنيت غيرك يسحبني..

موضوعات متعلقة