رأي| كيف تجمع فولوورز علي السوشيال ميديا

الاثنين 01 مايو 2017 05:02 م
image
اشتم اقلع تاخد فولوورز ..سياسة اتبعها بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي لجمع متابعين،فتلك تخلع الحجاب فتجمع المتابعين، وذاكيسببفيالأديان فيجمع متابعين، وذلك ينشر قصةحبه علي السوشيال ميديا معتبراً ما فعله شئ خارق ،فيجمع المتابعين، فأصبح من الطبيعي أن تري عقولاً لا تساوي قرش من مشاهير السوشيال ميديا، وأن تري أشباه شعراء في نظري لأنهم بما يكتبونه لا ينتمون بقريب أو ببعيد إلي الشعر، ولو كان الشعر شخصاً لقاضاهم علي كم المهازل التي نراها وتنسب للشعر بدون وجه حق. وبعد ذلك، نهاجم هؤلاء الأشخاص ونسبهم وننسى أننا في الأصل من صنعناهم، وماهمإلا إشخاص مريضةبحب الشهرة وأدى ذلك لأن يفعلوا أي شئ للفت نظرنا، والإتجار بعقولنا، وقد وصلوا لمبتغاهم بالفعل. عالم التواصل الاجتماعي ليس موطناً للفضيلة والأخلاق، بل يوجد به السيء والجيد، كأي شئ في حياتنا، وفي مصر، التحريف في الأديان ،خلع الحجاب، الإتجار بقصص الحب، يجعلون منكأحد مشاهير السوشيال ميديا للأسف، فعندما تكون شخصية بتلك العقلية والفكر، حاولوا ألاتتحدثوا عنها وتبالغوا في نقدها، فأنتم بذلك تعطونها شهرة دون أن تشعروا، وأعلم أن كل شخص له صفحته الشخصية،و له الحق في أن ينشر بها ما يشاء، وأنت أيضاً لك الحق في أن تتابعه أو تهمله حتي يخبو بريقه الزائف. و في نظري حاولوا أن تحبوا في صمت، تخرجوا في صمت، إستمتعوا في صمت، دون أن تشاركونا أدق لحظات حياتكم. فمثلا ليست كل من طبخت طبخة أرتنا إنجازاتها، إذا كانت لديك مشكلة،اجلس مع أهلك أو أصدقائك حتي تصل لحل، ولكن لا تطلب المساعدة علي مواقع التواصل الاجتماعي، فهي ليست مكتباً لحل المشاكل، وغالباً لن تلقي من الغالبيةسوى السخرية. اعلموا أن الخصوصيةمهمة، الحياة قصيرة، فلا تضيعوها علي السوشيال ميديا، إخرجوا والعبوا واستمتعوا بها، تقابلوا، اجلسوا واحتسوا القهوة معاً وأخيراً توقفوا عن جعل الحمقي مشاهير ..

موضوعات متعلقة