"بامتياز" منسقة "أهل سوهاج" تحصل على "الماجستير "

الاثنين 17 يوليو 2017 02:26 م
image
حصلت "منة الله محمد إبراهيم الجندي" منسقة "أهل سوهاج" درجة الماجستيرفي الأدب الانجليزي بامتياز ، الخميس الماضي، بعد مناقشة رسالتها في قاعة مجلس كلية الآداب جامعة سوهاج والتي كانت بعنوان "العلاقات الأسرية والتهميش وأثرهما على حياة المرأة"،عن المجموعة القصصية"حب امرأة طيبة " للروائية"أليس مونرو. يذكر أن "مونرو" هى الكندية الأولى الحاصلة على جائزة نوبل في القصص القصيرة وكانت تهتم وتكتب في فن القصص القصيرة ولقد امتازت القصص التي تكتبها انها أطول من القصص القصيرة المعتادة. و صرحت الباحثة "منة الجندي" بأنها جمعت بين الأدب الانجليزي الذي درسته، وبين القصص القصيرة التي كانت تحب قرأتها كثيراً في المجموعة القصصية التي تناولتها في بحثها، والتي تتكون من 8 قصص ؛ لهذا السبب اختارت هذا النوع من الأدب، وأيضا لأن هذا الأدب الكندي لا يحظى اهتماماً كبيراً في الوطن العربي. وكانت "الجندي" إحدى من تحدثن عن أدب "اليس مونرو" في مصر ، حيث اهتمت بفن السرد القصصي في بحثها، وكانت هذه الكاتبة من ضمن الذين اقترحهم عليها المشرف أ.د " أحمد عبد اللاه الشيمي"_أستاذ الأدب الانجليزي وعميد كلية الألسن بجامعة بني سويف_، والذي أكد أن الباحثة موفقة وتستحق الامتياز . وقالت" الجندي" إنها حصلت على سنة تمهيدي الماجستير بعد تخرجها مباشرة وبعدها انشغلت بالإجراءات ثم أكملت الماجستير في سنتين ونصف فقط. وضمت لجنة المناقشة كل من أ.د"إسماعيل عبد الغنى أحمد"_ أستاذ مساعد الأدب الانجليزي ورئيس قسم اللغة الانجليزية بكلية الآداب بجامعة سوهاج_، و أ.د"أحمد صابر محمود"_أستاذ الأدب الانجليزي ورئيس قسم اللغة الانجليزية بكلية الآداب بجامعة أسيوط_. وأبرز البحث أهمية القصص القصيرة ودور المرأة في الحياة ودور السرد وكيف أنه أصبح علم مستقل ، وعلقت “ منة" قائلة بإن "المرآة عليها أن تحقق طموحها وتبتعد عن من يقولون بأنها لا فائدة منها وتكمل دراستها وتثبت ذاتها .