إبداع| فرحة بعد غياب

الأربعاء 28 يونيو 2017 11:57 ص
image
امرأه تهرول مسرعة في الشارع، يبدو على ملامحها الاندهاش، تنهمر دموعها على وجنتيها فرحًا، وهي في طريقها للمستشفى، لترى أبنتها "رنا"، التي فاقت للتو من غيبوبة أبعدتها عنها طوال 3 سنوات. بعد أن تعرضت "رنا" لحادث أليم، كان الحادث بالنسبة للأم، التي تعرضت بسببه لصدمة كبيرة، شعرت على إثرها أنها فقدت كل ما لها في الحياة، وأنها حياتها لم يعد لها فائدة، تسلل الحزن إلى قلبها، فُصلت من عملها، وظلت على هذا الحال حتى قررت أن تتفقد غرفة "رنا" لتستعيد ذكرايتهما معًا. وقادتها قدميها إلى مذكرات أبنتها التي قرأت بها جملة لتفتت نظرها تقول: "أمي العزيزة.. سأحيا لأحقق أحلمي وأجعلك تفخرين بي". دق قلب الأم "سمر" من جديد، عقب قرائتها لجملة أبنتها، وأدركت أنه لا مجال لليأس، وأن عليها أن تنتظر عودة أبنتها للحياة مرة أخرى، وأن تتمسك بالأمر والأيمان، وهو ما حدث بالفعل، وبدأت في إطلاق معرض للوحاتها، فهي تحب الرسم من الصغر، وتتخذه وسيلة للتعبير عن مشاعرها، وتنقل افكارها، كان لوحاتها تعبيرًا عن الأمل، وأحلام أبنتها الصغيرة، إلى أن جاء اليوم، الذي استيقظت فيه "رنا"، لتشعر الأم بالراحة والسعادة، بعد عودة أبنتها لها بعد غياب دام طويلًا.

موضوعات متعلقة